الفاتورة
السبت, مارس 28, 2009 | Author: المهـ إلي الله ـاجر


يسمع دقاً علي باب بيته فيفتح مسرعاً فإذا به يجد شخصاً أنيق الشكل وقورالمظهر يُمسك في يديه لفة كبيرة من الاوراق ... وبعد أن يلقي الرجل عليه السلام يخبره بانه قد تقرر من اليوم القيام بتحصيل فواتير إستهلاك لبعض الخدمات التي كانت مجانية من قبل أن تم تطبيق تعريفة جديدة عليها ، ثم فرد الرجل لفة الأوراق التي كانت في يديه وكانت تحتوي علي الآتي :


فاتورة الخدمات الجسدية عن شهر مارس لعام 2009

مسلسل

نوع الخدمة

المبلغ

1-

خدمات القلب والعقل واستخدام المخ (وتشمل كل أنواع الإدارك والفهم ، حزمة العواطف والمشاعر والإنفعالات ، تسيير الخدمات الاساسية للجسم آليا ، خدمات مرتبطة أخري

985512155545121,00

2-

خدمات الإبصار والرؤيا واستخدام العين (وتشمل خدمة الرؤية الآلية بأنواعها نهارية ، ليلية ، من أسفل ، من أعلي ، من اليمين ، من اليسار ، خدمات مرتبطة أخري)

987658995644345,00

3-

خدمات السمع واستخدام الأذن (وتشمل خدمة السمع الآلية و تمييز الاصوات وربطها بأصحابها ، تصفية العوامل الصوتية ، حفظ التوازن للجسم ، خدمات مرتبطة اخري)

845511113544879,00

4-

خدمات الكلام والبيان (وتشمل خدمة الكلام الآلية و إستخدام اللسان في شتي الأغراض بانوعها ، تبيين الألفاظ وترجمتها في شكل صوت ، خدمات مرتبطة اخري)

789565454458442,00

5-

خدمات التنفس واستخدام الأنف والرئتين (وتشمل خدمة التنفس الآلية ، تمييز الروائح ، منع الإختناق ، خدمات مرتبطة أخري)

658977456478421,00

6-

خدمات التذوق والإحساس واستخدام الجلد (وتشمل خدمة التذوق الآلية ، خدمة الشعور بالألم ، خدمة الشعور بالبرد والحر والدف والراحة والتعب ، خدمات مرتبطة أخري)

874455585542223,00

7-

خدمات إستخدام وتحريك الأيدي و الأرجل ( وتشمل خدمة حمل ودفع و مسك الأشياء ، تحريك الأصابع ، خدمات مرتبطة أخري)

985454582122215,00

8-

خدمات متنوعة (خدمة استخدام الكبد ، الكليتين ، المعدة ، خدمات الإخراج ، العرق ، خدمات اخري مرتبطة بما سبق)

999885455456213,00

9-

خدمات متنوعة

989787856842213,00

المجموع

9888889856454653122121223446,00

برجاء تسديد الفاتورة في موعد أقصاه 10 أيام من تاريخ إستلامكم للفاتورة


بالطبع كان وقع الصدمة عليه غير متوقع . فالمفاجأة جعلته يفقد خدماته واحدة تلو الأخري ! فلقد باغتته الفاتورة وافزعته الفكرة ....




كل ما سبق لم ولن يحدث إن شاء الله . كان فقط مجرد مشهد عابر مر علي ذهني وأنا اسمع احد دروس الشيخ محمد حسين يعقوب ضمن سلسلة أصول الوصول إلي الله بعنوان : هل يحبك الله ؟



هل فكرت يوماً ان الله لو أراد ان يحاسبك علي استهلاكك لنعمه التي أنعمها عليك كما يحاسبوك علي استخدامك للهاتف او الكهرباء أو الماء أو أي شيء آخر لفعل ؟




الله الغفور الرحيم هو الغني الذي لا ينتظر مقابل منا لنعمه علينا إلا الشكر والرضا . والشكر لا يكون إلا بجنس النعمة . أشكره بها وعليها بأن يري الله اثر نعمته التي انعمها عليك بشكل طيب يرضيه عنك



كما أنه حليم .. يراك ويراني ويراهم وهم يعصونه كل يوم بهذه النعم التي انعمها علينا وعليهم ولكنه يحلم ويستر وينتظر أن نعود ونتوب . ونفيق



بعد هذا التصور البسيط والذي لا يحتاج لتوضيح اكثر من ذلك



متي ستدفع ما عليك ؟






رابط المقال